السبت 3 ديسمبر 2016
آخر الأخبار
اكتشاف مصنع للخمر المحلي في «صباح الأحمد»         محاسب أردني يتلاعب بمصروفات «الضمان الاجتماعي»         نجاة سعودي انفجر لغم بمركبته في «خباري العوازم»         آسيوي حوّل منزلا في «جليب الشيوخ» لمصنع خمر         القبض على بنغالي يزاول الطب بلا ترخيص         إصابة طفل سقط ببئر مهمل في «الجهراء»         حريق يداهم سكن الطلاب في «قرطبة»         محكمة الأسرة تطلق زوجة وتلزمها برد المهر         توقيف 4 مقيمين يديرون مكتبا وهميا للخدم         القبض على 4 بنغاليين يسرقون كابلات الدولة        
«الرقابة والتفتيش» : محاسبة المخطئ مهما علت رتبته .. ونتعامل مع شكاوى الفتيات ضد رجال الأمن بسرية

«الرقابة والتفتيش» : محاسبة المخطئ مهما علت رتبته .. ونتعامل مع شكاوى الفتيات ضد رجال الأمن بسرية

اللواء العنزي: بعض العقوبات تصل إلى الفصل .. والشكاوى الكيدية يتم اكتشافها

العميد الكندري: تخصيص الهاتفين 25200334 و 25200262 لتلقي الشكاوى

أكد مدير الإدارة العامة للرقابة والتفتيش اللواء محمد علي العنزي حرص الإدارة على القيام بدورها الرقابي فيما يخص الانضباط العام والمحافظة على سمعة جهاز الشرطة وتلقي شكاوى الجمهور وإحالتها لجهات الاختصاص، مشيرا إلى دورها كذلك في مراقبة آليات وأجهزة ومعدات وممتلكات الوزارة والتأكد من استخدامها في الأغراض المخصصة.

وقال العنزي إن هناك محاسبة شديدة للمخطئين من منتسبي الداخلية مهما كانت رتبتهم، مشيرا إلى أن للإدارة العامة للرقابة والتفتيش دورها الحساس في العمل على أخذ الحق لأي مظلوم يتقدم بشكوى رسمية بعد متابعتها، في وقت أكد فيه أن الشكاوى تمنح اهتماماً كبيراً إن حررت ضد أي فرد من منتسبي الداخلية.

وأوضح أن الإدارة العامة للرقابة والتفتيش تشمل 6 إدارات تقوم بعملية الرقابة على كافة قطاعات وزارة الداخلية ولها الحق في محاسبة المخطئين من منتسبي وزارة الداخلية مهما كانت رتبتهم.

وأضاف: لقد بدأنا نستشعر أخيرا استجابة المجتمع وعلمه بطبيعة عملنا كإدارة للرقابة والتفتيش في وزارة الداخلية ودورها الحيوي والحساس، فالشخص المظلوم ولديه حق يأتي إلينا ويأخذ حقه بعد أن يقدم شكوى رسمية ومن ثم نحن نقوم بمتابعة الشكوى ليأخذ كل ذي حق حقه بكل سرية لاسيما تلك التي تكون ضد أي من منتسبي الداخلية ممن يتعرضون للفتيات بالمضايقات.

وزاد: إن الإدارة تعمل في شقين وهما التفتيش على سير العمل وإجراءاته والشق الآخر متابعة العاملين في وزارة الداخلية بجميع قطاعاتها فنحن لدينا إدارة مختصة في عمل ذلك قوامها 40 ضابطا من رتبة عقيد ومقدم ورائد ومسماهم هو مفتشين ضبط بدرجة مساعد مدير إدارة ومهمتهم التجول خلال 24 ساعة حسب خطة زمنية وبرنامج تم وضعه للجميع لتنسيق عملية التجول على جميع إدارات ومخافر ومباني ومواقع الدولة التي تخص وزارة الداخلية.

وأشار إلى أن الإدارة تتبع مباشرة نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد، كما يتم التنسيق والتواصل مع وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد بصفة مباشرة لمتابعة العمل، مضيفا: يتضمن عملنا المخالفات الموجودة من حيث الضبط والربط والهندام العسكري وقص الشعر بطريقة ملفتة وعدم الالتزام بالزي الرسمي وهي من أكثر المخالفات التي كنا نعاني منها.

وأكمل: أن الإدارة تستقبل الشكاوى دون استثناء، وعند قدوم الشاكي يتم فتح محضر تحقيق فورا ويقدم له نموذج معين يقوم بتعبئته، ولكن بسبب تزايد أعداد الشكاوى يتم الطلب من الشاكي القدوم بموعد بعد فتح محضر التحقيق لكي يتم ابلاغ المشكو بحقه للقدوم إلينا والتحقيق معه في نفس الوقت وعلى الأغلب لا يتجاوز الموعد الاسبوع حيث يتم أخذ أقواله وإذا كان لديه شهود يتم إحضارهم معه.

وعلى جانب آخر صرح مساعد مدير عام الإدارة العامة للرقابة والتفتيش العميد خالد حسن الكندري، أن الإدارة العامة للرقابة والتفتيش قامت بتخصيص صناديق للشكاوى والمقترحات تم توزيعها في جميع الأماكن الخدمية التابعة لوزارة الداخلية وذلك لتلقي الشكاوى والبلاغات والمقترحات من المواطنين والمقيمين الذين يراجعون تلك الإدارات.

وأوضح الكندري أن هذه الصناديق تم توزيعها في جميع الأماكن الخدمية التابعة لوزارة الداخلية لتلقي الشكاوى والبلاغات والمقترحات من المواطنين والمقيمين الذين يراجعون هذه الإدارات حيث تتولى إدارة العمليات في الإدارة العامة للرقابة والتفتيش بإجراء الفحص والمتابعة الدورية والأسبوعية لما تحتويه تلك الصناديق، والتعامل الفوري مع الشكاوى والمقترحات والتي تم فحصها واستدعاء اصحاب الشكاوى والمشكو في حقهم مهما علت رتبهم ومناصبهم واعطاء كل ذي حق حقه.

وأشار إلى أنه تم إرسال مفتشي الضبط للتأكد من صحة بعض البلاغات أيضا لاتخاذ القرار المناسب حيالها، لافتا إلى أنه يمكن للمواطنين تقديم شكاويهم عن طريق الاتصال بالرقمين 25200334 و 25200262 ، بالإضافة إلى هاتف الطوارئ (112) .

وذكر العميد الكندري أن بعض البلاغات والشكاوى والمقترحات تبين بعد فحصها أنها تخص وزارات وجهات أخرى وأجهزتها في جميع المحافظات تتعلق بضرورة تفعيل خطة الدولة باستخدامات الحكومة الإلكترونية لتوفير الجهد والوقت على المواطن والمقيم.

وأشار إلى أنه بناء على تعليمات وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد، فإنه جاري تنفيذ غرفة عمليات الرقابة والتفتيش بأحدث النظم التكنلوجية حيث ستقوم بمراقبة أداء العاملين بالإدارات التابعة للوزارة وكذالك الطرق الرئيسية لكشف الخلل ومتابعة تلافيه من قبل الإدارات المعنية.

وأهاب الكندري بجميع المواطنين والمقيمين بالتفاعل الإيجابي مع تلك الصناديق التي تهدف إلى القضاء على أية اختلالات أو تجاوزات أو ضعف في جودة ونوعية الخدمات الأمنية والمرورية التي تقدمها كافة أجهزة الأمن للجمهور، كذلك أسلوب تعامل رجال الأمن مع المواطنين والمقيمين والتي يجب أن يتسم بالحيادية والاحترام وحسن التعامل وذلك وفق القوانين والإجراءات المعتمدة لذلك.

اللواء محمد العنزي

اللواء محمد العنزي

العميد خالد الكندري

العميد خالد الكندري

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الإجتماعي عبر هذه الخيارات:

التعليق يمثل رأي كاتبه والموقع غير مسؤول عن أي تعليق يدون من قبل أي زائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*