السبت 3 ديسمبر 2016
آخر الأخبار
اكتشاف مصنع للخمر المحلي في «صباح الأحمد»         محاسب أردني يتلاعب بمصروفات «الضمان الاجتماعي»         نجاة سعودي انفجر لغم بمركبته في «خباري العوازم»         آسيوي حوّل منزلا في «جليب الشيوخ» لمصنع خمر         القبض على بنغالي يزاول الطب بلا ترخيص         إصابة طفل سقط ببئر مهمل في «الجهراء»         حريق يداهم سكن الطلاب في «قرطبة»         محكمة الأسرة تطلق زوجة وتلزمها برد المهر         توقيف 4 مقيمين يديرون مكتبا وهميا للخدم         القبض على 4 بنغاليين يسرقون كابلات الدولة        
«الجنايات» : الإعدام شنقا لتاجري مخدرات

«الجنايات» : الإعدام شنقا لتاجري مخدرات

«الإدارية» تلغي قرار حل مجلس جمعية العارضية

إرجاء دعوى هيئة الشباب ضد أحمد وطلال الفهد إلى 22 المقبل

قضت محكمة الجنايات برئاسة المستشار محمد الدعيج اليوم بإلاعدام شنقا لتاجري مخدرات اتهما بجلب الموادة المخدرة والاتجار بها داخل البلاد.

من ناحية أخرى، أصدرت الدائرة الإدارية بالمحكمة الكلية حكما قضت فيه بإلغاء قرار وزارة الشؤون بحل مجلس إدارة جمعية العارضية التعاونية وما ترتب عليه من آثار.

وكان وكيل المجلس المحامي عمر العمر قد طعن قضائيا بالقرار المشار إليه مؤكدا أنه قرار فاقد لشروط المشروعية وخاليا من الأسباب التي تبرره.

وفي دعوى ثالثه، نظرت المحكمة الكلية اليوم الدعوى المقامة من الهيئة العامة للشباب والرياضة ضد رئيس اللجنة الأولمبية الشيخ طلال الفهد و 14 من أعضائها بينهم الشيوخ أحمد الفهد وطلال المحمد ونعيمة الأحمد، وأرجأتها إلى يوم 22 من شهر مارس المقبل.

أتت الدعوى بعد أن تقدمت الهيئة بدعوى قضائية ضد المذكورين متهمة إياهم بتعمد الإضرار بالرياضة الكويتية من خلال إرسال وتعليق القضايا محل الخلاف إلى اللجنة الدولية دون الرجوع إليها كهيئة حكومية مختصة وفيها تم كشف قوانين محلية تعارض القوانين الدولية ما تسبب بإيقاف النشاط الرياضي دوليا.

وتطالب دعوى الهيئة بإدانة رئيس اللجنة وأعضائها وفقا للقوانين المختصة، وبإلزامهم بأداء بمبلغ 5001 دينار إليها على سبيل التعويض المؤقت نتيجة الأضرار التي لحقت بالرياضة الكويتية.

وكان مقربون من الهيئة العامة للشباب والرياضة قد كشفوا أن هذه الدعوى تمهد لمطالبتها بتعويض نهائي قيمته 400 مليون دينار ضد رئيس اللجنة وأعضائها حيث ترى أنهم تسببوا بضرر فادح للرياضة الكويتية.

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الإجتماعي عبر هذه الخيارات:

التعليق يمثل رأي كاتبه والموقع غير مسؤول عن أي تعليق يدون من قبل أي زائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*