السبت 3 ديسمبر 2016
آخر الأخبار
اكتشاف مصنع للخمر المحلي في «صباح الأحمد»         محاسب أردني يتلاعب بمصروفات «الضمان الاجتماعي»         نجاة سعودي انفجر لغم بمركبته في «خباري العوازم»         آسيوي حوّل منزلا في «جليب الشيوخ» لمصنع خمر         القبض على بنغالي يزاول الطب بلا ترخيص         إصابة طفل سقط ببئر مهمل في «الجهراء»         حريق يداهم سكن الطلاب في «قرطبة»         محكمة الأسرة تطلق زوجة وتلزمها برد المهر         توقيف 4 مقيمين يديرون مكتبا وهميا للخدم         القبض على 4 بنغاليين يسرقون كابلات الدولة        
«التمييز» تحجز دعوى قتل سهام فليطح للحكم 17 الجاري

«التمييز» تحجز دعوى قتل سهام فليطح للحكم 17 الجاري

المحامي النصار طالب برفض طعن الجانية وتأييد حكم إعدامها شنقا

النصار: الجانية خططت للجريمة قبل 4 أيام .. وارتكبتها عمدا مع سبق الإصرار والترصد

طعن الجانية شكليا لا يقدم ولا يؤخر .. ولم تبين أسبابه خلال المدة القانونية

نظرت الدائرة الجزائية الثالثة بمحكمة التميز برئاسة المستشار فيصل الخريبط وعضوية كلا من السادة المستشارين صالح المريشد وخالد مقلد واساعيل خليل ومحمود عصر وأمانة سر سعود الحجيلان، اليوم الطعن المقدم من الخادمة الأثيوبية رابيا محمد أحمد على حكم إعدامها شنقا لقيامها بقتل المواطنة سهام فليطح الشمري عمدا مع سبق الإصرار والترصد، وقررت حجزه للحكم يوم 17 من شهر سبتمبر الجاري.

وتخللت جلسة اليوم انتداب المحكمة لمحام عن المتهمة والذي صمم على طلبات موكلته في عريضة الطعن، ومن ناحيتها صممت النيابة على طلباتها في إقرار حكم الإعدام بحقها.

كما شهدت الجلسة تقديم المحامي بشار النصار لمرافعته بصفته وكيل والد المجني عليها، مبينا أن محكمة التمييز هي محكمة قانون وان إجراءات الطعن بالتمييز تستلزم أن يقرر المتهم بعريضة طعنه على الحكم الاستئنافي خلال شهر ويودع مذكرة بأسباب طعنه إبان هذه المدة ذاتها ويبين بالمذكرة أسباب طعنه من حيث الأخطاء القانونية التي اعترت الحكم حتى يكون طعنه مؤسسا تأسيسا قانونيا صحيحا.

وأضاف النصار: بالنظر إلى ملف طعن القضية فإنه يتبين عدم إيداع مذكرة بأسباب الطعن من قبل المتهمة توضح فيها الأخطاء القانونية التي تضمنها الحكم الاستئنافي ما يجعل طعنها ركيكا وغير مبني على أسباب قانونيا ويكون جديرا بالرفض.

وأشار إلى أن الحكمين الابتدائي والاستئنافي قد صادفا صحيح القانون موضحا أن المتهمة ارتكبت جريمتها عمدا مع توافر ظرفي سبق الإصرار والترصد،

وتابع: إن نصوص المواد ١٥١ و ١٥٠ و ١٤٩ من قانون الجزاء تحدثت عن القتل العمد والظروف المشددة لها، وبالنظر إلى أقوال المتهمة أمام تحقيقات النيابة العامة وقاضي تجديد الحبس ومحكمتي أول درجة والاستئناف نجد أنها تضمنت اعترافا صريحا بارتكابها الجرم الشنيع بقتل المجني عليها وأنها كانت قد خططت لذلك قبل الواقعة بأربعة أيام وأعدت عدتها وانتظرت الفرصة السانحة ونفذت جريمتها الآثمة.

واستطرد: كل هذا يجعل أركان نصوص المواد المشار إليها متحققة، إذ أن المتهمة قتلت المجني عليها عمدا مع سبق الإصرار والترصد لاسيما وأن اعترافاتها جاءت صحيحة لا تعتريها أي شائبة، وبعد هذا كله يكون طعنها شكليا لا يقدم أو يؤخر بالأمر شيء.

وطلب النصار من المحكمة رفض طعن الجانية وإقرار حكم الإعدام بحقها، وانضم إلى مذكرة النيابة العامة بالرد على طعنها الذي انتهى إلى إقرار حكم الإعدام.

 

المستشار فيصل خريبط

المستشار فيصل خريبط

المحامي بشار النصار

المحامي بشار النصار

القاتلة رابية محمد

القاتلة رابية محمد

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الإجتماعي عبر هذه الخيارات:

التعليق يمثل رأي كاتبه والموقع غير مسؤول عن أي تعليق يدون من قبل أي زائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*