الخميس 23 فبراير 2017
آخر الأخبار
ضبط 5 آسيويين تخصصوا بسرقة اسطوانات الغاز         وفاة طفلتين ومواطن بحادثين مروريين         موقوف يتلف نظارة مخفر «العديلية» ويتطاول على الأمن         حريق يلتهم 4 مركبات بجانب مسجد في «الأندلس»         حريق يداهم مدرسة الحميضي في «العيون»         «الداخلية» تكشف غموض «جريمة اليرموك»         ثور يهرب من مسلخ «السالمية» ويسيب في الشوارع         حريق يلتهم مركبة بجانب مخفر «الصليبيخات»         وفاة مواطنة طعنا بسكين وابن شقيقها سقوطا من عمارة         تأييد الحبس 10 سنوات لشقيقين انضما لتنظيم محظور        
الحشاش يحذر مرتادي البر من الألغام والأجسام الغريبة

الحشاش يحذر مرتادي البر من الألغام والأجسام الغريبة

على كل من يشاهدها إبلاغ الجهات الأمنية أو الاتصال بغرفة العمليات

«الداخلية» و «الدفاع» لديهما الاستعداد التام والقدرة العالية في التعامل مع بلاغات الألغام

حذر مدير الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية العميد عادل أحمد الحشاش من خطورة الاقتراب أو اللعب بالألغام والأجسام الغريبة في المناطق البرية، وذلك بمناسبة الدخول لموسم الشتاء والبر.

ودعا الحشاش المواطنين والمقيمين إلى الانتباه من مخلفات الغزو الغاشم والتي قد يعثر عليها في مناطق البر والأماكن المكشوفة والنائية، أو تلك التي تظهر على سطح الأرض نتيجة هطول الأمطار وشدة الرياح، وما تشكله من خطورة بالغة للأشخاص والمنشآت.

ونبه كل من يقترب أو يتعامل من الألغام والأجسام الغريبة، داعيا كل من يشاهدها إلى سرعة الإبلاغ عنها عن طريق التوجه إلى أقرب مخفر شرطة أو دورية أمن أو الاتصال بهاتف الطوارئ 112 ، حتى تتمكن الأجهزة المعنية من التعامل معها بالوسائل والتدابير الأمنية والوقائية اللازمة.

وأضاف الحشاش أن الأجهزة الأمنية المعنية بوزارة الداخلية وبتعاون وثيق مع وزارة الدفاع والحرس الوطني على استعداد تام وجاهزية عالية وسريعة في التعامل الوقائي مع هذه الألغام وغيرها من الأجسام الغريبة، مشيرا إلى أن الوزارتين لديهما الإمكانيات والقدرات والتقنية الفنية للتخلص الآمن من هذه المواد الخطرة والتي تشكل خطرا داهما على حياة البشر وتتسبب بخسائر فادحة في الأرواح والممتلكات.

 

العميد عادل الحشاش

العميد عادل الحشاش

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الإجتماعي عبر هذه الخيارات:

التعليق يمثل رأي كاتبه والموقع غير مسؤول عن أي تعليق يدون من قبل أي زائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*