الجمعة 24 فبراير 2017
آخر الأخبار
الإعدام شنقا لمواطن قتل زوجته في رمضان         القبض على موظف مصري يزوّر أختام «المرور»         عصابة رباعية حاولت تهريب 103 قطع «حشيش» بحرا         ضبط 5 آسيويين تخصصوا بسرقة اسطوانات الغاز         وفاة طفلتين ومواطن بحادثين مروريين         موقوف يتلف نظارة مخفر «العديلية» ويتطاول على الأمن         حريق يلتهم 4 مركبات بجانب مسجد في «الأندلس»         حريق يداهم مدرسة الحميضي في «العيون»         «الداخلية» تكشف غموض «جريمة اليرموك»         ثور يهرب من مسلخ «السالمية» ويسيب في الشوارع        
«البلدية» تتجه لإزالة جواخير طريق السالمي

«البلدية» تتجه لإزالة جواخير طريق السالمي

بعد تنامي حوادث الإبل السائبة وتسببها بوفاة أشخاص

فريق الطوارئ تلقى كتابا بسرعة إزالة الجواخير المخالفة

علمت «جرائم ومحاكم» أن جهاز البلدية بدأ باتخاذ الإجراءت المناسبة للقضاء على ظاهرة حوادث الطريق التي تشترك فيها الحيوانات عابرة الطرق السريعة كالإبل والأغنام.

وبحسب المصادر فإن مدير فرع بلدية محافظة الجهراء م.محمد العرادي بعث بكتاب عاجل إلى رئيس فريق الطوارئ طالب فيه بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة إزاء جواخير الإبل المخالفة والموجودة على الطرق السريعة دون ترخيص.

وشدد كتاب البلدية على سرعة اتخاذ الإجراءات القانونية وبوجه عاجل وذلك خلال مدة أقصاها أسبوع وذلك نظرا لزيادة الحوادث المرورية بفعل الإبل السائبة والتي انتهى بعضها إلى حدوث وفيات لاسيما خلال الفترة الأخيرة.

يشار إلى أن الطرق السريعة لاسيما طريق السالمي دائما ما تشهد حوادث مؤسفة تشترك فيها الإبل، حيث شهد هذا الطريق خلال الآونة الأخيرة حوادث مرورية أليمة نتيجة عبور الإبل السائبة ما أدى لانقلاب عدد من المركبات ووفاة بعض الأشخاص فضلا عن نفوق هذه الحيوانات.

 

كتاب موجه من بلدية الجهراء إلى فريق الطوارئ بضرورة سرعة الإزالة

كتاب موجه من بلدية الجهراء إلى فريق الطوارئ بضرورة سرعة الإزالة

آخر حوادث الإبل السائبة كان أمس على طريق السالمي وتسبب بوفاة خليجي وإصابة زوجته

آخر حوادث الإبل السائبة كان أمس على طريق السالمي وتسبب بوفاة خليجي وإصابة زوجته

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الإجتماعي عبر هذه الخيارات:

التعليق يمثل رأي كاتبه والموقع غير مسؤول عن أي تعليق يدون من قبل أي زائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*