الإثنين 27 فبراير 2017
آخر الأخبار
الإعدام شنقا لمواطن قتل زوجته في رمضان         القبض على موظف مصري يزوّر أختام «المرور»         عصابة رباعية حاولت تهريب 103 قطع «حشيش» بحرا         ضبط 5 آسيويين تخصصوا بسرقة اسطوانات الغاز         وفاة طفلتين ومواطن بحادثين مروريين         موقوف يتلف نظارة مخفر «العديلية» ويتطاول على الأمن         حريق يلتهم 4 مركبات بجانب مسجد في «الأندلس»         حريق يداهم مدرسة الحميضي في «العيون»         «الداخلية» تكشف غموض «جريمة اليرموك»         ثور يهرب من مسلخ «السالمية» ويسيب في الشوارع        
«الجنح» تبرئ 3 متهمين من الاتجار بالخمر المستورد

«الجنح» تبرئ 3 متهمين من الاتجار بالخمر المستورد

المحامي النصار: لا يعقل فرارهم عن طريق تسلق المنازل

قضت دائرة الجنح بالمحكمة الكلية ببراءة ثلاثة متهمين من غير محددي الجنسية من تهمة حيازة الخمور بقصد الاتجار والترويج، وأمرت بمصادرة مضبوطات القضية.

وجاء ضبط المتهمين بعد ورود معلومات سرية إلى ضابط المباحث تفيد أن المتهم الأول يحوز خمورا مستوردة بقصد الاتجار فأرسل مصدر سري لشراء كرتون مقابل 600 دينار، وعند وصول المتهمين نزلوا من المركبة لاتمام عملية البيع والشراء لكنهم شعروا بوجود كمين فهربوا ودخلوا أحد المنازل، وحاولت قوة من رجال المباحث اللحاق بهم إلا أنها لم تتمكن من ضبطهم بعدما فروا عن طريق تسلق أسطح المنازل.

وتوصل رجال المباحث إلى المتهمين الآخرين من خلال إثبات الشخصية حيث تركا بطاقتيهما داخل المركبة التي عثر داخلها على كرتون من الخمور المستوردة، وبتفتيش بقية مركبات المتهم الأول والمركونة أمام مسكنه عثر على كمية أخرى متنوعة من الخمور بلغت كميتها 147 زجاجة.

وأمام المحكمة حضر مع المتهمين المحامي بشار النصار وأكد عدم معقولية الواقعة مبينا أن ما ساقه تقرير المباحث أشبه بالأفلام الدرامية حيث لا يتصور فرار موكليه من خلال تسلق الأسطح واختفائهم دون أن يتتبعهم رجال الأمن.

وأضاف النصار أن وجود بطاقات المتهمين الثاني والثالث بسيارة المتهم الأول ليس دليلا على اشتراكهم بالواقعة، بوقت دفع فيه بعدم جدية التحريات وبانتفاء أركان جريمة حيازة خمور بقصد الاتجار لاسيما وأن المتهم لم يضبط وهو يبيع.

 

المحامي بشار النصار

المحامي بشار النصار

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الإجتماعي عبر هذه الخيارات:

التعليق يمثل رأي كاتبه والموقع غير مسؤول عن أي تعليق يدون من قبل أي زائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*