الجمعة 24 فبراير 2017
آخر الأخبار
الإعدام شنقا لمواطن قتل زوجته في رمضان         القبض على موظف مصري يزوّر أختام «المرور»         عصابة رباعية حاولت تهريب 103 قطع «حشيش» بحرا         ضبط 5 آسيويين تخصصوا بسرقة اسطوانات الغاز         وفاة طفلتين ومواطن بحادثين مروريين         موقوف يتلف نظارة مخفر «العديلية» ويتطاول على الأمن         حريق يلتهم 4 مركبات بجانب مسجد في «الأندلس»         حريق يداهم مدرسة الحميضي في «العيون»         «الداخلية» تكشف غموض «جريمة اليرموك»         ثور يهرب من مسلخ «السالمية» ويسيب في الشوارع        
قاتل المواطن في بر أم الهيمان .. هو والده !

قاتل المواطن في بر أم الهيمان .. هو والده !

الجاني ادعى أن ابنه دأب على تهديده بالقتل فقرر التخلص منه

الجاني: استدرجت ابني بذريعة توصيله إلى أحد الجواخير وفي الطريق أطلقت عليه النار وقتلته

الجاني: ألقيت بسلاح الجريمة في منطقة صحراوية ثم أحرقت المركبة لإخفاء معالم الجريمة

تمكنت الإدارة العامة للمباحث الجنائية قيادة اللواء محمود الطباخ من فك طلاسم جريمة قتل مواطن في منطقة علي صباح السالم (بر أم الهيمان) والتي حملت رقم 45/2015 جنايات ميناء عبدالله، حيث كشفت التحقيقات والتحريات المكثفة لرجال المباحث أن المجني عليه كان ضحية القتل العمد من قبل والده.

وذكرت إدارة الإعلام الأمني أن مباحث الأحمدي تمكنت من ضبط الجاني والد الضحية وواجهته بالأدلة الدامغة على ثبوت ضلوعه في قتل نجله فاعترف بالجريمة، مرجعا السبب في ذلك إلى داوم نجله المجني عليه توجيه التهديد والوعيد له بقتله.

وأضاف المتهم في اعترافاته أن نجله حضر إلى المنزل في أحد الأيام حاملا سلاحا وهدده به فقام باستدراجه بحجة توصيله بالمركبة إلى أحد الجواخير، وأثناء دخولهما إلى بر منطقة أم الهيمان أخرج سلاحا ناريا كان بحوزته وأطلق عليه النار عليه وأصابه بطلقتين في الرأس والصدر، ثم قام بإنزال جثته من المركبة وفر هاربا.

وأشارت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني إلى أن الجاني والد الضحية اعترف بأنه قام بإلقاء السلاح الذي نفذ به جريمته في منطقة صحراوية ثم قام بإحراق المركبة التي كان يستقلها لإخفاء معالم الجريمة، فتمت إحالته إلى جهة الاختصاص للتحقيق.

 

اللواء محمود الطباخ

اللواء محمود الطباخ

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الإجتماعي عبر هذه الخيارات:

التعليق يمثل رأي كاتبه والموقع غير مسؤول عن أي تعليق يدون من قبل أي زائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*