الأحد 28 مايو 2017
آخر الأخبار
مواطن ارتكب مخالفات مرورية واعتدى على رجال النجدة         الداخلية: ترحيل الفالي بعد محاولته دخول البلاد         «الاستئناف» : لا يوجد دليل على إضرار الحصى المتطاير بالمركبات         «الجنايات»: الإعدام شنقا لقاتل شقيقه في «الأندلس»         ضبط عسكري وفتاة ظهرا بمقطع خادش للحياء         «الداخلية»: ترتيبات أمنية ومرورية لشهر رمضان         الإعدام شنقا لمواطن تاجر بالمخدرات ومواطنة قاتلة         «المكافحة» تضبط مقيما يزرع «الماريجوانا» داخل مسكنه         حريق ضخم يلتهم مصنع بتروكيماويات في «الري»         حاويتا عصير فشلتا بتهريب 8432 زجاجة خمر        
سرقة فاشلة لـ «دودج» مركونة بمواقف جمعية «عبدالله السالم»

سرقة فاشلة لـ «دودج» مركونة بمواقف جمعية «عبدالله السالم»

دورية تابعة لـ «أمن العاصمة» كبست على سوري ومواطن حاولا سرقة المركبة بأداة خاصة

السوري من أرباب السوابق بسرقة المركبات .. والبحث يجري عن المواطن بعد هربه

حالت دوريات أمن العاصمة دون قيام شابين سوري «35 عاما» وكويتي «25 عاما» بسرقة مركبة «دودج» مركونة في مواقف جمعية ضاحية عبدالله السالم.

وفي التفاصيل، فقد نقل مصدر أمني لـ «جرائم ومحاكم» أن دورية تابعة لأمن العاصمة وخلال تجوالها ومرورها في مواقف الجمعية لتفقد الحالة الأمنية، اشتبهت بشابين يقفان بجانب مركبة مركونة، وبالاقتراب منهما لاستطلاع الأمر، أطلق الأخير العنان لساقيه وتمكن من الهرب، فيما نجح رجال الأمن في ضبط الأول.

وأضاف المصدر أنه تبين لرجال الأمن أن الشابين كانا يحاولان سرقة المركبة عن طريق فتح بابها بأداة خاصة تم تحريزها بعد ضبطها بحوزة الأول الذي تبين أنه من أرباب السوابق في قضايا سرقة المركبات.

وأشار إلى أن المتهم الأول اعترف بمحاولة سرقة المركبة وزود رجال الأمن ببيانات وأوصاف المتهم الثاني تمهيدا لاستدعائه واتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

 

المركبة التي أحبطت دورية أمن العاصمة سرقتها

المركبة التي أحبطت دورية أمن العاصمة سرقتها

أدوات عثرت بحوزة المتهم السوري اعترف باستخدامها في سرقة المركبات

أدوات عثرت بحوزة المتهم السوري اعترف باستخدامها في سرقة المركبات

 

أرسل الخبر إلى صديق أو انشره بمواقع التواصل الإجتماعي عبر هذه الخيارات:

التعليق يمثل رأي كاتبه والموقع غير مسؤول عن أي تعليق يدون من قبل أي زائر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*